منتدى الزهراء

¤¦¤`•.•`منورنا ياღ زائر ღلاتنسى الصلاة على محمد وال محمد ¤¦¤`•.•`
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قانون الجذب الكوني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
انيس الروح
`•.•`ღ المشرفة على منتدى الزواج `•.•`ღ
`•.•`ღ المشرفة على منتدى الزواج `•.•`ღ
avatar

انثى
المزاج : حزينة
صور المزاج :
عدد الرسائل : 1394
تاريخ التسجيل : 17/06/2009

مُساهمةموضوع: قانون الجذب الكوني   الأحد سبتمبر 19, 2010 2:00 am




قانون الجذب الكوني
كيفية
استخدامنا وتوجيهنا لطاقتنا الشخصية له أثر كبير جداً على الشكل الذي
تتخذه حياتنا ونوع التجارب التي نخوضها. قانون الجذب قانون كوني أساسي وذو
أهمية وينص على أن كل شيء يظهر في حياتنا أو يبتعد عنها يحدث نتيجة
لاهتزاز أو تذبذب لطاقتنا الشخصية، فعلى سبيل المثال..
إذا كنت تشعر
بشعور سلبي جداً وتشعر بالكآبة لفترة معينة، فإنك سوف تجذب طاقة سلبية
شبيهة لهذا الشعور في حياتك وذلك لأنك عندما تفكر بأي تفكير فإنك سوف
تجذبه إليك وتؤكده في حياتك.وعندما تنجذب الطاقة السلبية لحياتك فمن
الممكن أن تشعر بأنك منهك القوى أو كسول كما أنها قد تسبب لك العديد من
المشاكل التي تثقل كاهلك فيما بعد.
والعكس صحيح فعندما تشعر بشعور
إيجابي.. سعادة فرح سرور، أو تكون سعيدا جدا في داخل نفسك ، فسوف تندهش
للأشياء الرائعة التي سوف تحدث لك حيث أن نفس هذه الطاقة الإيجابية سوف
ترجع لك لتسهل طريقك وتجعل أوضاعك الحالية تسير بسهولة ومرونة ( تفاءلوا
بالخير تجدوه).
من الممكن أن يشعر الناس بطبيعة طاقتك أو ذبذبتها
سواء سلبية أو إيجابية وسوف يكون لهم رد فعل تجاهك، فإذا كانت طاقتك
إيجابية سوف يشعر الناس بالراحة نحوك، لأن طاقتك تجعلهم يشعرون بشعور جيد،
أما إذا كانت طاقتك سلبية فمن البديهي أن تجد الناس يتحاشونك ويشعرون بعدم
الراحة لرفقتك.
ولكي تشعر بالطاقة و تستفيد منها عليك الاستفادة من
الدورات التدريبية أو قراءة الأبحاث والكتب المتضمنة هذا الباب.وهذه
التمارين أو الطرق كثيرة جدا ومنتشرة حول العالم.
لكن قد يتبادر سؤال
بهذا الخصوص وهو.. لماذا لا يشعر بعض الناس حتى بعد الالتحاق في مثل هذه
الدورات وممارسة التمارين بفاعلية هذه بالطاقة ووجودها؟
إن احساس
الإنسان بالطاقة يعتمد على سلوك الشخص نفسه فهناك أشخاص يجدون أن
باستطاعتهم الإحساس بالطاقة والعمل معها بسهولة في حين يجد آخرون أنهم
يحتاجون إلى جهد أكثر ووقت أطول حتى يتفاعلوا ويشعروا بأثرها. فالناس
مواهب وقدرات مختلفة، فهناك أشخاص يكونون حساسين للطاقة(energy
sensitive)، حيث أنهم يشعرون بالطاقة، و قد يتمكنون من رؤية الهالة فورا.
استخدام الطاقة
كل
واحد منا له القدرة على استخدام الطاقة الأرضية والكونية لكن تصرفاتنا
تحدد من استخدامنا أو عدم استخدامنا لهذه القدرة فمنذ آلاف السنين استخدم
الروحانيون والنفسانيون الطاقة لتطوير أنفسهم وشفاء ومساعدة الآخرين .
فالناس يشعرون بالطاقة أو بأثر الطاقة يومياً حتى لو أنهم لا يعلمون عنها
بالخصوص. فعلى سبيل المثال:




1 – إذا كان هناك طاقة سلبية أو توتر ممكن
أن تشعر فيهما. جرب أن تدخل في غرفة أو مكان حصل فيه جدل أو نقاش حاد أو
شجار وانظر ماذا تشعر أو تحس سوف تشعر بطاقتهم في الهواء.
2 – إذا شعرت بالحزن ادخل لمكان فيه أشخاص سعداء ولاحظ التأثير عليك فطاقتهم سوف ترفع من طاقتك.
3 – إذا كنت منجذب لشخص ما دون سبب واضح فهذا معناه أنك منجذب لطاقته لأن الطاقات المتشابهة تتجاذب ( Like attracts Like).
4
– كل شيء نلمسه أو كل مكان ندخله نترك فيه طاقة وراءنا وتسمى (residual
energy)، فمن الشائع أن نشعر بحالة شخص ما أو نشعر بشعور في غرفة ما ، لأن
طاقة هذا الشخص خلقت أو أنتجت جو معين أو انطباع أو شعور .
5 – هل قمت
مرة بزيارة صديق في مستشفى وشعرت بأن طاقتك قد استنفذت أو قلت و شعرت
بعدها بالتعب أو أنك منهك القوى!؟ هذه حقيقة وليس مجرد شعور، فطاقة المريض
بصفة عامة تكون طاقة منخفضة وبالتالي فإنها سوف تسحب أو (تأخذ) من طاقتك
بشكل غير متعمد لرفع طاقتها.
وإذا واجهت مثل هذا الموقف عليك أن تتخيل
ضوء أبيض ساطع يأتيك من الكون وتدخله داخل جسمك لينتشر في كل أنحاء جسمك
ومن ثم يشكل محيط حولك، وهذا بحد ذاته سوف يرفع من طاقتك ويمنع الآخرين من
أخذها أو امتصاصها.
6 – إذا كنت تشعر بالتعب أو الإرهاق اذهب للشاطئ أو
اذهب للجبال إذا كنت مسافراً ، حيث أن قضاء بعض الوقت في مثل هذه الأماكن
يبعث فيك الحيوية ويوازن من طاقتك. فهذه الأماكن ممتازة لقضاء بعض الوقت
فيها خصوصا إذا كنت تريد أن تركز أو تفكر بأشياء معينة، وذلك لوجود
الأيونات السالبة المفيدة لنا.
توازن الطاقة
يقال أن طاقة الشخص متوازنة عندما تكون كل أجسام الهالة في انسجام وتناغم تام .
فحالة
أجسام الهالة الأربعة لها تأثير مباشر على صحة جسمنا حيث أن أي خلل في
توازن جسم من أجسام هالتنا لأي مدة من الزمن يعقبه تأثير على جسمنا يصبح
له ردة فعل وتظهر أعراض مرضية. فمراكز أو عجلات الطاقة متصلة في الجهاز
الهرمونى ( endocrine system ) عندما لا تشعر جيدا لاحظ أي جزء من أجزاء
جسمك متأثر .
فالأفكار المقيدة أو السلبية تظهر على شكل انسداد في مجرى
الطاقة ( energy blocks ) أو في عجلة من عجلات الطاقة ( chakra ) وهذا
الانسداد يؤدى إلى إصابة جسمك بالمرض.
فعلى سبيل المثال: التهاب الحلق
أو الحنجرة مصدره عجلة الطاقة الحلقية أو الحنجرية ( Throat chakra) وهذه
العجلة مسؤولة أو مرتبطة بكيفية التعبير عن أنفسنا واتصالنا بالآخرين. هل
تعبر عن مشاعرك الحقيقية ؟ هل يستمع لك الآخرين ؟
إذا لم تشبع هذه
الطاقة بالتعبير عن النفس سواء عاطفيا أو عقلانيا أو روحانيا سوف تصدر لك
إشارات من داخلك تنبهك وترغمك على فعل ذلك وهذه الإشارة هي التهاب الحلق
فالألم يجعلنا ننتبه أكثر .
مما سبق يتبين لنا نقاط مهمة للطاقة :-
1 –الطاقة تحيط بنا وتتغلغل في أجسامنا.
2 – الطاقة تعكس عواطفنا ومشاعرنا وهذا ما تظهره هالتنا.
3 – الطاقة تبين حالتنا الصحية.
4 – المرض ممكن أن يكتشف في الهالة كطاقة ساكنة أو راكدة غير ملونة قبل ظهور أعراضه على الجسم.
5 – الانسداد في مجرى الطاقة يحد من أو يقيد تدفق قوى الحياة الأساسية ( الطاقة ) في أجسامنا.
6 – إذا كانت حالتنا العقلية والعاطفية غير متزنة ، سوف تصبح هالتنا أيضا غير متزنة.
7 – عجلات الطاقة تعمل على دمج أو توحيد الطاقة الكونية الأرضية داخل أجسامنا.
8 – الهالة متغيرة باستمرار.

منقول للدكتور سالم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قانون الجذب الكوني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الزهراء :: منتدى يهتم بالروحانيات والعلاجات الروحانية وتقوية جوانب الشخصية :: تقوية السلوكيات والصفات في شخصيتك-
انتقل الى: