منتدى الزهراء

¤¦¤`•.•`منورنا ياღ زائر ღلاتنسى الصلاة على محمد وال محمد ¤¦¤`•.•`
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ملامح وضّاءة للسيدة فاطمة الزهراء عليها السّلام في تفسير ( كشف الأسرار )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محب الزهراء
مشرف عام
مشرف عام
avatar

ذكر
المزاج : الحمدلله
صور المزاج :
العمل/الترفيه : لايوجد
الموقع : منتدى الزهراء
عدد الرسائل : 2359
تاريخ التسجيل : 10/02/2008

مُساهمةموضوع: ملامح وضّاءة للسيدة فاطمة الزهراء عليها السّلام في تفسير ( كشف الأسرار )   الإثنين نوفمبر 09, 2009 12:34 am


ملامح وضّاءة للسيدة فاطمة الزهراء عليها السّلام في تفسير ( كشف الأسرار )
الصدّيقة الكبرى فاطمة الزهراء حبيبة الله وحبيبة رسوله صلّى الله عليه وآله.. هي ـ فيما يمكن أن ندركه ـ تجلّي نور الإيمان والنموذج الأعلى للمرأة الكاملة التي كان يجد فيها أبوها خاتم الأنبياء صلّى الله عليه وآله الحنان الغامر والبهجة الروحية المتفرّدة. وهي سلام الله عليها قرينة أمير المؤمنين وإمام أهل الإيمان واليقين الإمام علي بن أبي طالب عليه السّلام، وأمّ الأئمّة الهداة المعصومين سلام الله عليهم أجمعين.
وقد تناقل رواة مذاهب المسلمين وعلماؤهم أحاديثَ وروايات تتضمن طرفاً من مناقب ومواهب هذه السيدة العظيمة، وتشير إلى لمحة من لمحات هذا النور المبين وإلى سطعة من سطعات هذه الجوهرة القدسية المكنونة.
ولا ريب أن صالحي المسلمين عامة وأشياع أهل البيت خاصة يموجون بمحبة محمّد وآل محمّد صلوات الله عليهم، وقد استقرّت مودتهم منهم في سويداء القلوب، على تعاقب الأزمنة وتوالي العصور.
إنّ كثيراً من كتّاب المذاهب السنيّة ـ اتّباعاً لعلمائهم الذين يعتقدون أنّ محبة أهل البيت عليهم السّلام هي محبّة النبيّ صلّى الله عليه وآله ـ قد ذكروا في مؤلفاتهم أحاديث عديدة في فضائل أهل البيت وفي مناقبهم الفريدة.
ومن هؤلاء: أبو الفضل رشيد الدين الميبدي مولف تفسير ( كشف الأسرار وعدّة الأبرار ) الذي أورد فيه عدداً من فضائل أهل البيت وذكر اسماء الأئمّة: عليّ عليه السّلام، والحسن عليه السّلام، والحسين عليه السّلام، والسجّاد عليه السّلام، والباقر عليه السّلام، والصادق عليه السّلام، والإمام الرضا عليه السّلام (1).. ممّا يُنبئ عن حبّه وتعلّقه بهذه الأنوار القدسية الطاهرة.
وهذه ـ أيها الاصدقاء ـ إشارات اخترناها ممّا تضمّنه ( كشف الأسرار ) من فضائل ومقامات الصديقة فاطمة الزهراء عليها سلام الله.

السيدة الزهراء عليها السّلام والآيات القرآنية
1 ـ العَقْد السماوي
الرسالة السماوية التي بشّرت بعقد علي وفاطمة عليهما السّلام.. حَمَلها لرسول الله صلّى الله عليه وآله مَلَك جميل اسمه محمود، وقال: « أمر جاء ـ يا مُقَرّبي الحضرة ويا خواصّ السلطان.. بأن تقرأوا سورة هَل أتى عَلَى الإنسان . فقرأوا سورة هَل أتى بنغمات آسرة ونبرات روحانية مطرية. عندها.. اهتزّت شجرة طوبى وأمطرت الجنة بالجواهر واللآلئ والحُلَل » (2).
بعدها ارتقى ملك فصيح ـ يقال له: راحيل ـ منبراً أبيض، وأثنى على الله تعالى. فجاء النداء ـ من الله ذي الجلال ـ بلا واسطة: ( يا جبرئيل ويا ميكائيل، اشهدا على معرفة فاطمة لي، وأنا الله وليّ فاطمة. ويا أيّها الكرّوبيّون ويا أيّها الرُّوحانيّون، فلتشهد سماؤكم كلها أني زوّجتُ فاطمة الزهراء من علي المرتضى (3).
ولمّا بلّغ الملك هذه البشرى لحبيب الله.. دعا المهاجرين والأنصار، وقال لعليّ: ( إنّ هذا الحكم صدر في السماء، وها أنا قد زوّجتُك فاطمة ابنتي بصَداقِ اربعمئة درهم (4) (5).
من هنا فسّر قسم من المفسرين الآية نَسَباً وصِهْراً (6) في شأن الإمام علي عليه السّلام، فإنّ أمير المؤمنين كان جامعاً للسبب والنسب، « وما من أحد من الصحابة له في هذين من نصيب » (7).
2 ـ محبّة فاطمة الزهراء عليها السّلام
يفتخر علماء السنة ـ مثل علماء الشيعة ـ بحبّ أهل البيت، مستندين في هذا إلى أحاديث متعددة. في ذيل آية ( المودّة في القربى ) نقل الزمخشري في تفسير الكشّاف حديثاً مفصّلاً عن رسول الله صلّى الله عليه وآله أوّله: ( مَن مات على حبّ آل محمّد مات شهيداً ) (Cool.
وسئل النبيّ صلّى الله عليه وآله: مودّة مَن ـ بموجب آية قُلْ لا أسألُكم عَلَيهِ أجراً إلاّ المَودّةَ في القُربى (9) ـ هي الواجبة علينا ؟
فقال صلّى الله عليه ودله: ( علي وفاطمة وابناهما ) (10).
3 ـ شأن فاطمة عليها السّلام
لمّا مَرِض الإمام الحسن عليه السّلام والإمام الحسين عليه السّلام نَذَر المولى علي عليه السّلام والسيدة فاطمة عليها السّلام صيام ثلاثة أيّام لشفائهما. وبعد أن شُفي الحَسَنان عليهما السّلام صاموا وفاءً بالنذر، ولكن لم يكن في الدار أي طعامو. وأقرض رجل اسمه شمعون الإمامَ عليّاً ثلاثة أصوع ( جمع صاع ) من الشعير، فطَحَنته فاطمة عليها السّلام وخَبَزته، « لكنّ ثلاثة أيّام مرّت لم يأكل أهل بيت عليّ عليه السّلام شيئاً من طعام، وتحمّلوا الجوع، ذلك أنهم قد آثروا بما كان عندهم [ من خبز الشعير ] فقيراً ويتيماً وأسيراً، حتّى أنزل ربُّ العالمين في شأنهم: ويُطعِمُونَ الطَّعامَ على حُبِّهِ مِسكيناً ويَتيماً وأسيراً (11) (12).
4 ـ وحدة قلب فاطمة وعلي عليهما السّلام
في أحد الأيام وضعت فاطمة عليها السّلام على النار قِدراً مليئاً بالماء ليظنّ أبناؤها أنّه طعام طيّب فيكفّوا عن البكاء. ولمّا رأى عليّ عليه السّلام هذا المشهد ضاق صدره، فباع عباءته بستّة دراهم ليشتري بها طعاماً. وفي ذلك الوقت « لَهجَ سائل: ( مَن يُقرِضِ اللهَ يَجِدْهُ مَليّاً وفيّاً )، فأعطاه علي عليه السّلام كلّ ما لديه، ثمّ رجع وأخبر فاطمة عليها السّلام، فقالت فاطمة عليها السّلام: طُوبى لك يا أبا الحسن، فقد وُفِّقتَ وصنعتَ معروفاً، ولم تَزَل بخير وتوفيق » (13).
5 ـ أصحاب المباهلة
في ذيل الآية: فَقُل تَعالَوا نَدعُ أبناءَنا وأبناءَكُم ونساءَنا ونساءكُم وأنفُسَنا وأنفُسَكُم ثمّ نَبتَهِل... (14) قال الميبدي:
« في ذلكم اليوم حينما ذهب رسول الله صلّى الله عليه وآله إلى الصحراء للمباهلة أخذ بيد الحسن واحتضن الحسين، وخلفه فاطمة، يتبعها علي... وضمّهم الرسول إليه وغطّاهم بكساء وقال: إنّ هؤلاء أهلي.
فجاء جبرئيل وقال: ( يا محمد، وأنا من أهلك ؟ ) ماذا لو قَبِلتَني يا محمد وجعلتني من أهل بيتك ؟!
قال الرسول صلّى الله عليه وآله: ( يا جبرئيل، وأنت منّا ).
عندئذ عاد جبرئيل إلى السماوات يتباهى ويفخر ويقول: ( مَن مِثلي وأنا في السماء طاووس الملائكة، وفي الأرض من أهل بيت محمد ؟! » (15).
6 ـ أهل البيت
في تفسير الآية المباركة: إنّما يُريدُ اللهُ لِيُذهِبَ عنكُمُ الرِّجسَ أهلَ البيتِ ويُطهِّرَكُم تطهيراً (16) ينقل الميبدي أنّ ربّ العالمين يمتنّ على المصطفى العربي بأنّ إرادتي وحُكمي أن يَطهُر أهلُ بيتك من لَوث الخَلقيّة وأوساخ البشريّة، وليكون أهل البيت في الصفات، والكمالات كصاحب المنزل، فـ « الطيّبات للطيّبين، والطيّبون للطيّبات ».
وجاء في هذا التفسير قول أُمّ سَلَمة: لمّا نزلت آية التطهير ( أرسل رسول الله إلى فاطمة وعلي والحسن والحسين، فقال: هؤلاء أهل بيتي ) (17).
7 ـ التقاء البحرين
كتب بعض أهل الإشارة في تفسير مَرَجَ البَحرَينِ يَلتَقيان (18):
المقصود من البحرين: فاطمة وعليّ عليهما السّلام.
بَينَهُما برَزَخٌ ( محمد ).
يَخرُجُ مِنهُما اللؤلؤ والمرجان ( الحسن والحسين عليهما السّلام ).
وقالوا أيضاً: البحران هنا: الخوف والرجاء، لعامّة المسلمين.
وبحرا القبض والبسط لخواصّ المؤمنين.
وبحرا الهيبة والأُنس للأنبياء والصدّيقين (19).

النبيّ محمّد صلّى الله عليه وآله وفاطمة عليها السّلام
1 ـ فاطمة عليها السّلام وسجود النبيّ صلّى الله عليه وآله
في بداية دعوة النبيّ صلّى الله عليه وآله إلى الإسلام.. كسر الكفّار سنّه المباركة (20) وألقَوا عليه التراب والقَذَر، ودَعَوه ساحراً وكاهناً ومجنوناً. ونُقل عن ابن مسعود في تفسير الآية المباركة: إنّ الذينَ يُؤذُونَ اللهَ ورسولَه.. (21) أنّه قال: رأيت رسول الله ساجداً في المسجد الحرام، فوضع أحد الكفار أمعاء جَمَل بين كتفَيه، فلم يرفع الرسول رأسه عن الأرض.. حتّى جاءت فاطمة الزهراء وألقَتْها عن كتفه (22).
2 ـ فاطمة الزهراء عليها السّلام وحزن النبيّ صلّى الله عليه وآله
لمّا نزل جبرئيل بالآية إنَّ جَهنَّمَ لَمَوعِدُهم أجمعين .. حزن رسول الله واشتدّ بكاؤه، ولم يجرؤ أحد من الصحابة أن يسأله عن سرّ هذا التأثرّ الشديد.
وكان عبدالرحمن بن عوف يعلم أن رسول الله صلّى الله عليه وآله يُسَرّي عنه لقاء فاطمة عليها السّلام، فطلب منها أن تسأل النبيّ صلّى الله عليه وآله عن سبب هذا الحزن الكبير. قال النبيّ في جواب فاطمة: كيف تسألين عمّا لم يبلغه وهمٌ وفهم أجد؟ ولمّا أشار صلّى الله عليه وآله إلى أبواب جهنم وإلى دركات الجحيم.. « وقعت فاطمة عليها السّلام مغشيّاً عليها، ولمّا أفاقت قالت: الويل الويل لمن دخل النار » (23).
3 ـ فاطمة عليها السّلام والتحنُّن على اليتيم
يؤكّد مفسّرو القرآن الكريم ـ عند تفسير الآية ويَسألونَكَ عَنِ اليَتامى (24) ـ على « إصلاح العمل وإصلاح المال » (25) والإحسان إلى اليتامى.
في أحد الأيّام رأى سيدُ العالَم يتيماً يؤذيه الأطفال.. فيبكي ويتمرّغ في التراب. وسأله النبيّ عن سبب عجزه، فقال: « أبي قُتِل يوم أُحُد، وأختي ماتت، وأمّي تزوّجت فطردتني. فقال له النبيّ: لا تبتئس أيّها الصبي.. فأنا محمّد أبوك، وفاطمة أُختك...
ثمّ أخذ المصطفى بيده وأدخله بيت فاطمة وقال: يا فاطمة، هذا ولدي وأخوك. فقامت فاطمة وأخذت تلاطفه، ووضعت أمامه تمراً » (26).

فاطمة عليها السّلام سيدة القيامة
في تفسير قوله تعالى: إنّما وليُّكمُ اللهُ ورسولُه.. (27).
يرى الميبدي ـ استناداً إلى حديث ( مَن كنتُ مولاه فعليٌّ مولاه ) ـ أنّ ولاية الدين أجَلّ الولايات. وفي هذا الصدد يقول عن فضيلة عليّ عليه السّلام: « عليّ المرتضى، ابن عمّ المصطفى، بَعل سيّدة القيامة فاطمة الزهراء عليها السّلام، الذي كان للخلافة حارساً، وللأولياء صدراً وأباً... » (28).

خاتمة
إلى جوار ما مرّ.. ذُكرت السيدة فاطمة الزهراء ـ في تفسير كشف الأسرار ـ ذِكراً كثيراً، وفي موارد متعددة.. لبيان شيء من مقاماتها السامية ومنزلتها الصدّيقية العظيمة التي لا تشاركها امرأة من النساء، فهي ـ بحقّ ـ سيّدة نساء العالمين من الأوّلين والآخرين.. صلوات الله عليها وعلى أبيها وبعلها وبنيها.
Copyright © 1998 - 2009 Imam Reza (A.S.) Network, All rights reserved











لآ تنزعج من عصفور تقترب منه وفي كفّك طعام له فيهرب ,

فالطيور بعكس البَشر تؤمن أن ( الحريّة ) أهم من ( الخبز ). !




شكرا اختي الفاضلة  احلم على قـــــ وردة  وردة ــدك على هذا التوقييييع الرائع




تنبيه

الادارة غير مسؤولة عن الاتصال باي عضو من اعضاء المنتدى لاستشارة شرعية او علاجية او اي شيء تقع المسؤولية كاملة على العضو الذي قام بطلب الاستشارة او العلاج

ونحن منبر مفتوح للجميع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alzahra.moontada.net
سعد شراد
عضو فعال
عضو فعال


ذكر
المزاج : رايق
عدد الرسائل : 50
تاريخ التسجيل : 22/02/2011

مُساهمةموضوع: رد: ملامح وضّاءة للسيدة فاطمة الزهراء عليها السّلام في تفسير ( كشف الأسرار )   الأربعاء فبراير 23, 2011 12:32 am

جزاك الله كل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محب الزهراء
مشرف عام
مشرف عام
avatar

ذكر
المزاج : الحمدلله
صور المزاج :
العمل/الترفيه : لايوجد
الموقع : منتدى الزهراء
عدد الرسائل : 2359
تاريخ التسجيل : 10/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: ملامح وضّاءة للسيدة فاطمة الزهراء عليها السّلام في تفسير ( كشف الأسرار )   الأربعاء فبراير 23, 2011 2:14 am

شكرا لمرورك الطيب وجزيت خيرا











لآ تنزعج من عصفور تقترب منه وفي كفّك طعام له فيهرب ,

فالطيور بعكس البَشر تؤمن أن ( الحريّة ) أهم من ( الخبز ). !




شكرا اختي الفاضلة  احلم على قـــــ وردة  وردة ــدك على هذا التوقييييع الرائع




تنبيه

الادارة غير مسؤولة عن الاتصال باي عضو من اعضاء المنتدى لاستشارة شرعية او علاجية او اي شيء تقع المسؤولية كاملة على العضو الذي قام بطلب الاستشارة او العلاج

ونحن منبر مفتوح للجميع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alzahra.moontada.net
 
ملامح وضّاءة للسيدة فاطمة الزهراء عليها السّلام في تفسير ( كشف الأسرار )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الزهراء :: شذرات من سيرة فاطمة الزهراء :: شذرات مضيئة-
انتقل الى: